رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شاهد.. لحظة وصول الشيخ صباح الأحمد إلى الكويت ملتفًا بعلم البلاد

ميديا

الأربعاء, 30 سبتمبر 2020 13:50
شاهد.. لحظة وصول الشيخ صباح الأحمد إلى الكويت ملتفًا بعلم البلادأمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد
كتب- مصطفى نجيب

 وصل جثمان أمير الكويت الراحل، الشيخ صباح الأحمد الجابر، إلى مطار الكويت الدولي، بعد وفاته في الولايات المتحدة الأمريكية، خلال رحلة علاجية.

 وكان في استقبال الجثمان عدد كبير من أعضاء العائلة المالكة في الكويت، والتف الجثمان بالعلم الكويتي.

 وأعلن الديوان الأميري الكويتي، أعلن أمس الثلاثاء، نبأ وفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عن عمر ناهز 91 عامًا خلال علاجه بمستشفى في الولايات المتحدة الأمريكية، كان التلفزيون الرسمي الكويتي قطع بثه قبل إعلان الخبر، وبث آيات من القرآن الكريم.

 ونعى الديوان الأميري في بيان، ببالغ الحزن والأسى، "الشعب الكويتي والأمتين العربية والإسلامية وشعوب العالم الصديقة - المغفور له- بإذن الله تعالى- صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت الذي

انتقل إلى جوار ربه
"، يأتي ذلك بعد أن تلقى أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، (91 عامًا).

 من جانبه وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي بإعلان حالة الحداد العام في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية لمدة ثلاثة أيام؛ وذلك لوفاة المغفور له سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، اعتبارًا من اليوم الثلاثاء 29  سبتمبر وحتى يوم الخميس الأول من أكتوبر ٢٠٢٠.

 صرح بذلك المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي.

 كما نعى مجلس الوزراء المصري، المغفور له بإذن الله، سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت الشقيقة، الذى انتقل إلى جوار ربه

أمس الثلاثاء.

 وتقدم الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، بالأصالة عن نفسه، وبالنيابة عن أعضاء مجلس الوزراء المصرى، بخالص العزاء إلى الشعب الكويتى الشقيق، وإلى الأمتين العربية والإسلامية، فى وفاة الأمير صباح الأحمد، رحمه الله.

 وقال مدبولى: "سنظل نتذكر بكل الود والعرفان، مآثر الفقيد الكريم، وحياته التى كرسها بكل إخلاص وتفان فى خدمة شعبه، وفى دعم قضايا الأمتين العربية الإسلامية".

 وأضاف: لقد فقدنا اليوم زعيمًا ورجل دولة سيخلد التاريخ اسمه بأحرف من نور، وستظل مواقفه المشرفة تتناقلها الأجيال. لم يدخر جهدًا فى سبيل رفعة شأن بلاده، ولم يتوان يومًا عن مساندة ودعم أمته، وأسهم بحكمته وحنكته ونفاذ بصيرته فى حل الخلافات، وتقريب وجهات النظر بين الجميع.

 وجدد مجلس الوزراء الإعراب عن خالص مواساته للشعب الكويتى الشقيق، وإلى أسرة الفقيد الكبير، فى مصابهم الجلل، داعين المولى أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يدخله فسيح جناته، وأن يحفظ الكويت الشقيقة ويوفق شعبها على طريق الخير والرخاء.

شاهد الفيديو..

أهم الاخبار