رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

هاجر أحمد: أهلي رفضوا إني أمثل وكنت بروح أعمل أدوار من وراهم

فن

الثلاثاء, 20 أبريل 2021 23:15
هاجر أحمد: أهلي رفضوا إني أمثل وكنت بروح أعمل أدوار من وراهمهاجر أحمد

كتبت - راندا جمعة

أعربت الفنانة الشابة هاجر أحمد ، عن سعادتها بتعليقات الفانز علي السوشيال ميديا ، جاء ذلك خلال لقاءها في برنامج "حوار أون لاين" على إذاعة الشرق الاوسط . 

 

وقالت هاجر ، إنها تحب الكتابة جدًا وطوال الوقت مهتمة بأن أتابع كل الافلام والمسلسلات من الثقافات المختلفة عننا مثل الافلام من باكستان وماليزيا وأفغانستان، وأيضًا بحب الافلام الغريبة والتاريخية. 

 

وتابعت ، أنها لم تتخذ قرارًا أنها تنشر كتابتها، وأن معظم كتابتها قصص وروايات ، وأن أكثر الاشياء التي تشعرها بالسعادة على السوشيال ميديا هى تعليقات الفانز، و لم بكون زعلانة أو متضايقة باخد عربيتى وأروح مكان أقعد فيه لوحدى وأشوف تعليقات الفانز اللى بتخرجنى من مود الزعل ده بسرعة وأقعد أرد عليهم، ومن أكثر الاشياء اللى بتألمنى على السوشيال ميديا

الجرائم وتعذيب الاطفال وتعذيب الحيوانات . 

 

وأشارت هاجر أنه من الحاجات اللى بتضحكها اوى أخواتها وخناقتهم مع بعض كل واحدة فيهم متزوجة وليها دماغ وأفكار مختلفة، فلما بيتجمعوا يقلبو الدنيا، وأكثر شيء بكرهه انى ابقى فى شغل اوى اى مكان وشخص   يجيب سيرة حد أمامى، وأصعب موقف مر عليا فى حياتى هو وفاة والدى، و من المواقف الحلوه الكتير فى حياتى هى كل لحظة كنت بمضى فيها عقد عمل جديد بيسيب لى ذكره حلوة و بقعد اتكلم عنها . 

 

و اضافت هاجر ان اهلها فى بداية الامر رفضوا أنها تمثل، وكنت بروح أعمل أدوار من وراهم، وكنت أرمى هدومى من

البلكونة على الارض وشنطة الهدوم علشان محدش ياخد باله منى وأنزل اجمع الهدوم تانى واخد تاكسى واروح التصوير، ولما يجى ميعاد عودة للمنزل أقول ليهم أنا خلاص لازم امشي . 

 

وأشارت هاجر الى أنها عادة ما تحكي أسرارها بنسبة ٣٠ ٪؜ فقط و باسورد حياتها مع أمها، ووجهت رسالة لجمهورها "كل سنة وأنتم طيبين وفى ظهرى دائما". 

 

الجدير بالذكر أن  هاجر أحمد ، شاركت  في مسلسل "ضربة معلم " بطولة كل من محمد رجب ومي سليم ومحمد نجاتي ورياض الخولى ورانيا فريد شوقي وهاجر أحمد ومحمد عز ومحسن منصور وسلوى عثمان وإنعام سالوسة وياسمين البشبيشي، من تأليف أحمد عبد الفتاح، وإنتاج شركة سينرجي، وإخراج إسماعيل فاروق.

 

وتدور أحداثه في إطار شعبي اجتماعي تشويقي، حيث يعيش الشاب الفقير «جابر» الذي يؤدي دوره محمد رجب في حارة شعبية، ويعاني من الفقر ويعمل في البناء والمعمار ويتعرض للعديد من المواقف التي تجعله يدخل في صراع، ثم تنقلب حياته رأساً على عقب.

 

أهم الاخبار