رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

زينة عكر..أول لبنانية تقود وزارة دفاع في الدول العربية

أخبار وتقارير

الأربعاء, 22 يناير 2020 15:19
زينة عكر..أول لبنانية تقود وزارة دفاع في الدول العربيةوزارة الدفاع اللبنانية زينة عكر
كتبت - سارة عبد الحميد:

شهدت الحكومة اللبنانية الجديدة لأول مرة اختيار 6 وزيرات من بين 20 منصبًا ،فيما تولت حقيبة وزارة الدفاع، زينة عكر لتصبح أول وزيرة للدفاع في الشرق الأوسط.

 

سيدات الحكومة اللبنانية.. جمال وثقافة

 

وحظي اختيار وزيرة للدفاع في الحكومة اللبنانية الجديدة، من بين 6 وزيرات بالجانب الأكبر من ردود الفعل حول تشكيل الحكومة.

 

من هي وزيرة الدفاع اللبنانية زينة عكر عدرا:

 لم يكن اسم وزيرة الدفاع اللبنانية زينة عكر عدرا معروفا قبل على الساحة السياسية اللبنانية، ورشحت من قبل تكتل لبنان القوى برئاسة رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية في حكومة سعد الحريري جبران باسيل، ورئيس الجمهورية ميشال عون.

 

وهي من أسرة مسيحية أرثوذوكسية، وزوجة لجواد عدرا رجل الأعمال اللبناني المعروف ومدير عام شركة الدولية للمعلومات، وهي واحدة من أبرز الشركات المتخصصة باستطلاعات الرأي في لبنان.

 

 عملت زينة عكر على تقديم خدمات للصحة

والتعليم والبيئة والأنشطة الثقافية، وأسست وتدير برنامج الجمعية التنمية الاجتماعية والثقافية، منظمة غير ربحية تقدم خدمات للقرى والمناطق النائية في لبنان، حسب الموقع الرسمي للشركة الدولية للمعلومات.

 

حصلت عدرا على شهادة البكالوريوس في العلوم الاجتماعية في التسويق والإدارة في الجامعة اللبنانية الأمريكية، ولديها خبرة تعود لأكثر من 20 عامًا في الإدارة والأبحاث العلمية، بالنظر إلى كونها شريكة ومديرة تنفيذية في الشركة الدولية للمعلومات، وهي شركة دراسات وأبحاث وإحصاءات علمية مستقلّة تأسست في 1995 وتتخذ بيروت مقرًا لها، وتقوم بعمليات جمع بيانات وتحليلها لمشاريع في العالم العربي والشرق الأدنى في مجالات عدّة مثل الصحة والتعليم والزراعة.

 

 لم يقتصر التشكيل النسائي في الحكومة اللبنانية الجديدة على زينة عدرا، حيث ضمت خمس وزيرات هنّ منال عبد الصمد وزيرة الإعلام، وغادة شريم وزيرة المهجرين، ولميا يمين الدويهي وزيرة العمل، وماري كلود نجم وزيرة العدل، وفرتينيه أوهانيان وزيرة الشباب والرياضة.

 

 وتباينت ردود الفعل حول إعلان رئيس الوزراء المكلف حسان دياب تشكيل حكومته بعد نحو أكثر من 90 يوما من الاحتجاجات غير المسبوقة في لبنان.

 

فعلى الرغم من تصريحات دياب التي وصف فيها الحكومة الجديدة التي ستبدأ اجتماعاتها، اليوم الأربعاء، بأنها "أول حكومة في تاريخ لبنان تجمع بين مواصفات استثنائية لمواجهة ظروف غير عادية"، إلا أنها قوبلت برفض كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

ووجه النشطاء من خلال هاشتاغات #تسقط_حكومة_الوكلاء، و#حكومة_لبنان انتقادات لتشكيلة الحكومة الجديدة، التي اعتبرها حسان دياب في خطاب إعلان تشكيل الحكومة، حكومة اختصاصيين.

 

وتزامن إعلان تشكيل الحكومة الجديدة في لبنان، مع اقتراب نهاية أسبوع الغضب، الذي دعا له المحتجون، وشهد مواجهات عنيفة بين المتظاهرين وقوات الأمن.

 

واندلعت المظاهرات في لبنان في 17 أكتوبر الماضي، ما يجعلها تقترب من كسر حاجز الـ 100 يوم، احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية وانتشار الفساد.

 

اقرأ ايضًا:

أول تصريح لوزير المالية اللبناني في الحكومة الجديدة

 

 

أهم الاخبار