رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عدلتك يا اسوانى لم تنعدل والطبع فيك غالب ولسان الاسوانى عمره ما بنعدل لو علقوا فيه قالب

انها بحق من علامات الساعه حيث يقول الرسول الاكرم صلى الله علة وسلم ان من علامات الساعة ان الناس تستمع الى السفيه ( الاسوانى ) ويصدق بينما الصادق ( الفريق احمد شفيق ) يكذب فسبحان الله القوالب نامت
والانصاص قامت لا تحزب يا سيادة الفريق فقد خسرك الشعب المصرى رئيسا للوزراء ولكن نرجوك ان لا نفقدك رئيسا للجمهورية فمثل هؤلاء الذين اعتادوا على الهشك بشك لا يتعودون
على الكلام المؤدب مع الناس المحترمين فاحذروا ايها الشباب من المتسلقين من امثال علاء الاسوانى ومصطفى بكرى ووائل الابراشى وعادل حمودة وغيرهم الذين يدورون على القنوات فى حملة انتخابية للوصول لمصالح شخصية فقد كنا نحبهم ولكن الثورة كشفتهم لنا 
تحية الى الرجل الاصيل الوطنى مرتضى منصور والفريق احمد شفيق  

أهم الاخبار