«عبدالنور»: نجاح انتخابات الرئاسة يضمن تدفق السياحة الوافدة

أخبار سياحية

الجمعة, 27 أبريل 2012 17:14
«عبدالنور»: نجاح انتخابات الرئاسة يضمن تدفق السياحة الوافدة
مرسى علم- فاطمة عياد:

اتفق المشاركون فى المؤتمر الثانى للشراكة بين الإعلام والسياحة فى أوقات الأزمات على أن السياحة سوف تظل المورد الرئيسى للاقتصاد رغم الصدامات

والأزمات التى تتعرض لها من وقت الى آخر وأكدوا أن السياحة فى مصر مرت بأزمات عديدة واستطاعت أن تعبرها فى وقت قصير إلا أن الأزمة الأخيرة تعد الأكثر قسوة على مصر بسبب طول فترة الاضطرابات السياسية نتيجة التحولات الكبيرة بعد ثورة 25 يناير وأضافوا أن زيارة السياح لمصر تدعم الديمقراطية وحقوق الإنسان.
قال منير فخرى عبد النور وزير السياحة إن هناك علاقة وثيقة بين السياحة والسياسة وأن نجاح الانتخابات الرئاسية سوف ينعكس بالإيجاب على زيادة الحركة السياحية لمصر وأعرب عن أمله أن تتم عمليات التصويت بشكل سليم بما يدعم تحول مصر الى الديمقراطية السليمة كما أكد أهمية دور الإعلام فى نقل الصورة الحقيقية التى تتسم بالعدالة والإنصاف لما يحدث فى مصر حالياً.
أوضح الدكتور طالب الرفاعى سكرتير عام منظمة السياحة العالمية أن السياحة المصرية تسير فى خطى سريعة لاستعادة مكانتها العالمية وأضاف: إن شبكات التواصل الإجتماعى لعبت دوراً كبيراً فى الربيع العربى كما أن الإعلام يجب أن يرسم خطاً على أرض الواقع وأشار الى أن

980 مليون شخص تحركوا من مكان إلى آخر خلال 2011 ومن المتوقع أن يتخطى نهاية هذا العام المليار رغم إجراءات التقشف التى طبقتها معظم الدول نتيجة للأزمات الاقتصادية كما أن العالم فى حاجة الى 60 مليون فرصة عمل سنوياً.
أضاف أن الاستفادة القصوى لتحقيق النمو الاقتصادى يجب أن تتم من خلال شراكة قوية مع العديد من القطاعات المختلفة أولها الإعلام والسياحة متوقعاً أن تتخطى أعداد السائحين 1.8 مليار فى 2030 مما يخلق فرص عمل كبيرة مشيرا إلى أن العام القادم سيشهد تحرك سبع سكان العالم كسياح.
من جانب آخر أشاد تونى بلير ممثل اللجنة الرباعية منطقة الشرق الأوسط في كلمته بدور منظمة السياحة العالمية، فى تنمية السياحة العالمية ودورها فى التقارب بين الشعوب ونمو الاقتصاد العالمى وتعزيز التفاهم بين مختلف الدول مؤكداً أن السياحة يمكن أن تلعب دوراً رئيسياً فى حل الصراع العربى الإسرائيلى.
قال: إننا نسعى لدعم رجال الأعمال الفلسطينيين الذين يعملون فى السياحة مشيراً الى أن ثورات الربيع العربى كانت
عاماً جيداً على السياحة الفلسطينية والإسرائيلية متوقعاً أن تشهد السياحة فى الـ 10 سنوات القادمة طفرة غير مسبوقة.
أشار إلى أن 80% من العاملين بالسياحة الاسرائيلية يتعاملون مع الفلسطينيين كما أقام وزير السياحة الفلسطينى حفلاً لمنظمى الرحلات الاسرائيليين للترويج للمقاصد الفلسطينية بما يؤكد أن السياحة يمكن أن تلعب دوراً كبيراً فى إنهاء الصراع الفلسطينى الإسرائيلى.
أكد بان وودمان كبير مراسلي شبكة CNN أن الأزمة الحالية التى تمر بها السياحة المصرية مجرد سحابة صيف وستعود كما كانت فى وقت قريب مشيراً الى أن الإعلام مهتم دائماً بالاخبار السيئة واعتبر أن مصر منجم ذهب للقصص الإنسانية.
على هامش المؤتمر أدارت المذيعة الشهيرة بشبكة CNN اناتا منديراتا مائدة مستديرة شارك فيها عدد من خبراء السياحة والإعلام من مختلف دول العالم وركزت على وصول أعداد السياح إلى مليار سائح عالمياً وتحولت هذه المائدة إلى محاكمة لأجهزة الإعلام ودورها فى خلق صورة غير حقيقية فى بعض الدول مغايرة للواقع.
أوضح الخبير السياحى عمرو بدر المدير الإقليمى لأبرو كرومبى بالشرق الاوسط أن السياحة أكبر من أى حكومة أو حزب سياسى على مستوى العالم مؤكداً أن هذه الصناعة تعتبر العمود الفقرى للاقتصاد المصرى وتساءل: ما نصيب مصر من المليار سائح عالمياً مؤكداً أن أى حكومة سيتم تشكيلها لن تستطيع تجاهل السياحة. من جانبه قال تيجانى حداد وزير السياحة التونسى الأسبق إن السياحة تعتبر فرصة للحوار بين الاديان وتسهم بشكل كبير فى تقليل الفقر وخلق المزيد من فرص العمل والحفاظ على التراث الإنسانى.

أهم الاخبار