الأطفال يفضلون الأفاعي والعناكب الحية على الألعاب

آباء وأبناء

السبت, 28 أبريل 2012 12:10
الأطفال يفضلون الأفاعي والعناكب الحية على الألعاب
واشنطن- (يو بي أي):

 كشفت دراسة أمريكية أنّ الأطفال يفضلون الحيوانات الحقيقية، حتى المخيفة منها كالأفاعي والعناكب، على ألعاب الحيوانات.

وذكر موقع "هلث دي نيوز" الأمريكي أنّ الأطفال، حتى الذين لم يتجاوز عمرهم السنة، يفضلون الحيوانات الحقيقية حتى تلك التي قد تخيف الكثير من البالغين كالأفعى والعنكبوت.

وأضاف أنّ باحثين من جامعتي فيرجينيا وروتجرز الأمريكيتين

أجروا ثلاثة اختبارات منفصلة على الأطفال أفسحوا لهم من خلالها المجال لأن يختاروا بين الحيوانات الحقيقية وألعاب حيوانات ملفتة للنظر، وتبين أنّ الأطفال أمضوا وقتاً أكبر في اكتشاف الحيوانات الحقيقية عن الذي أمضوه في اللعب بألعاب الحيوانات.

وأشار إلى أنّ الحيوانات أثارت فضول الأطفال، فباتوا يتقربون منها ويومئون إليها ويتكلمون عنها ويسألون الأسئلة حولها، فاستنتج الباحثون أنّ الحيوانات تساعد الأطفال على التعلّم.

وقالت فانيسا لوبو ،من جامعة روتجرز،: "تثير الحيوانات إعجاب الأطفال وفضولهم، ما يدلّ على أهمية حصول الأطفال على الحيوانات في حياتهم. كما أنّ بحثنا يطور فكرة أن يكون الحيوانات أداة تعليم جيدة للأطفال، بسبب انتشار الشخصيات الحيوانية في الكثير من كتب الأطفال وبرامجهم التلفزيونية".

أهم الاخبار